ماهي فوائد العمل في شركة تتبنى تقنية الذكاء الاصطناعي والأتمتة؟

18/10/2022 by علي سجواني

أصبح جميعنا يعلم كيف يمكن أن يغير الذكاء الاصطناعي والأتمتة من طريقة عملنا، وأعتقد من وجهة نظري الشخصية أن مثل هذه التقنيات المتطورة لن تؤدي إلا إلى تعزيز وجودنا، حتى ضد أولئك الذين يخشون “تطور الآلات”.

لقد أصدر مستشارو الإدارة لدى شركة ماكنزي في عام 2017 ورقة بحث أشارت إلى أن تقنيات الأتمتة والذكاء الاصطناعي يمكن أن تؤثر على ما يصل إلى 375 مليون عامل على مستوى العالم بحلول عام 2030، لأنها تقلص جزئيًا أو كليًا مجموعة متنوعة من المهن، وقد لاحظ المستشارون خلال العام الجاري 2022 بأن تفشي الجائحة قد ساهم بشكل كبير في زيادة الاعتماد على تقنيات الأتمتة والذكاء الاصطناعي.

ومع ذلك كله فإن أي شخص مثلي يقرأ ويتابع آخر تطورات تقنية الذكاء الاصطناعي بانتظام فإنه سيعرف بأن الجهاز أو الآلة المنفردة التي تعمل بالذكاء الاصطناعي غالبًا ما تكون في مكانها لإجراء عملية متكررة ولا تشكل أي تهديد على البشرية، بل العكس هو الصحيح، حيث يمكن لمثل هذه الأتمتة الذكية أن تؤدي مهامًا عادية وتحرر عقولنا البشرية المبدعة لمتابعة اهتمامات أكثر أهمية، وستستمر الأجهزة والآلات التي تستخدم الذكاء الاصطناعي في تنفيذ مهمة بشرية معينة بشكل منفصل عن بعضها البعض.

أعتقد أن الشركة التي تستثمر في الذكاء الاصطناعي والأتمتة لديها ميزة إضافية على المنافسة لأن تلك الشركة ببساطة تضع عينها من خلال هذا الاستثمار على مستقبل مشرق وعصر جديد من العمل وتتفهم بالفعل فوائد تبني تكنولوجيا المستقبل، وهذا ما يقودنا إلى السؤال الرئيسي ألا وهو لماذا لا يرغب أي شخص في العمل في مثل هذه الشركة؟

يمكن للشركة عبر تبني تقنية الذكاء الاصطناعي من توفير الوقت والمال عن طريق أتمتة العمليات والمهام الروتينية، كما ويمكن للذكاء الاصطناعي المساعدة أيضاً في تقديم بيانات في الوقت الفعلي، مما يتيح اتخاذ قرارات بشكل أسرع، إذ يؤدي اتخاذ القرار الأسرع إلى كفاءات أكبر وأخطاء أقل تكلفة، وفي النهاية مكان أفضل للعمل.

كما أن اعتماد تقنية الذكاء الاصطناعي ستخفض كثيراً من الخطأ البشري الذي يحدث غالباً نتيجة رتابة أداء المهام المتكررة.

ومن جهة أخرى يتمتع الذكاء الاصطناعي بالقدرة على جعل حياتنا كلها أكثر أمانًا وأقل إجهادًا، حيث سيكون الرضا الوظيفي أكثر أهمية ويُطلب من البشر ممارسة قدر أكبر من الإبداع والتفكير، أما بالنسبة لأولئك الذين يعملون حاليًا في وظائف تقليدية عادية فقد تتولى الآلات القيام بهذه الوظائف عوضاً عنهم، ولكن سيظل ما يسمى بالأعمال اليدوية لذوي الياقات الزرقاء متاحًا في صيانة الآلات وإصلاحها.

هذا ومن المحتمل أن يحدث الآن فترة تغيير كبيرة، حيث سيتمكن الأشخاص الذين حصلوا على وظائف لا يستحقونها من البحث عن أدوار أكثر صعوبة، إذ قد تتضمن هذه الأدوار الجديدة إعادة التدريب أو تحسين المهارات، لكنني لا أرى أي مشكلة تجاه أي شخص يسعى إلى حياة أفضل ورضا وظيفي أكبر وعمل أكثر أمانًا وأقل صعوبة وأكثر إفادة.

وبينما نشهد ازدياد دور الذكاء الاصطناعي في المهام المتكررة منخفضة المستوى، فقد اقترحت الدراسات بالفعل بأن الشركات تحقق في كثير من الأحيان أعلى تحسينات في الأداء عندما يعمل البشر والآلات معًا.

في الحقيقة فإن الوصول إلى المعلومات هو مفتاح نجاح أو فشل العديد من الشركات، لذا فإن استخدام الذكاء الاصطناعي للقيام بالتجميع والتحليل يفتح الباب أمام عالم جديد تمامًا من كفاءة الموظف إلى زيادة رضا العملاء، ناهيك عن مراقبة المخزون والخدمات اللوجستية بشكل أفضل، كما ستستفيد الشركة بأكملها بما فيهم أعضاء مجلس الإدارة مروراً بالمسوقين من المزيد من البيانات وتحليل البيانات بجودة عالية واتخاذ القرار المناسب والأسرع في الوقت الفعلي.

كشف تقرير شركة إنفوسيس الهندية العملاقة في مجال تكنولوجيا المعلومات أن 1600 من كبار صناع القرار في الشركات الكبرى عبر سبعة أسواق يرون أن هناك صلة وثيقة تربط بين نمو الإيرادات ومستوى نضج الذكاء الاصطناعي التنظيمي لديهم، حيث كان من المرجح أن يكون لدى أولئك الذين أبلغوا عن نمو أسرع في الإيرادات نضجًا متقدمًا في مجال الذكاء الاصطناعي.

كما رأى المشاركون في الاستطلاع أن الذكاء الاصطناعي يمثل أولوية استراتيجية طويلة الأمد للابتكار، حيث قال 76٪ من المشاركين في الاستطلاع أن الذكاء الاصطناعي ركيزة أساسية للنجاح التنظيمي الاستراتيجي، بينما يعتقد 64٪ أن نموهم المستقبلي يعتمد على تبني الذكاء الاصطناعي على نطاق واسع.

أعتقد أنه يجب علينا اعتبار الذكاء الاصطناعي طريقة عملية وفعالة لزيادة القدرات البشرية بدلاً من الاستغناء عنها لضمان الاستفادة الكاملة من قوة تأثير الذكاء الاصطناعي.

في النهاية، يمكننا النظر إلى نموذج العمل الجديد من منظورين: أولهما التخوف وانعدام الثقة وثانيهما الإثارة والمعرفة والثقة، فأيهما ستختار؟

Related المدونات

مشاهدة الكل
رياضة الغوص.. فوائد مذهلة للصحة الجسدية والعقلية

رياضة الغوص.. فوائد مذهلة للصحة الجس ...

المدونات 22/11/2022 by علي سجواني

نحن محظوظون لأننا نعيش في دولة لها إرث غني في الملاحة البحرية، التي تعد جزءاً لا يتجزأ من ثقافة المجتمع المحلي ...
اقرأ أكثر

لماذا تحرص حكومة الإمارات على الاستثمار في الشركات الصغيرة والمتوسطة

لماذا تحرص حكومة الإمارات على الاستث ...

المدونات 15/11/2022 by علي سجواني

عندما ألقي نظرة على بعض أكبر القوى الاقتصادية في العالم، فربما ليس من المستغرب أن يكون لديهم شيء واحد مشترك أل ...
اقرأ أكثر

كيف يمكن للشركات الاستفادة من البنية ...

المدونات 04/10/2022 by علي سجواني

كوني رائد أعمال، فإنني أدرك تماماً أهمية الاستفادة من مختلف الأدوات والوسائل المتاحة في تبسيط إجراءات العمل وت ...
اقرأ أكثر